منتديات المنشد المتالق مروان حاجي

    هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...

    شاطر
    avatar
    kamar-net
    عضو برونزي
    عضو برونزي

    ذكر عدد الرسائل : 421
    تاريخ التسجيل : 11/01/2008

    هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...

    مُساهمة من طرف kamar-net في الأربعاء 23 أبريل - 15:25

    هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...
    فضلا.. لا تقرأ القصة دون أن تترك تعليقك عليها..


    إنها قصة فتاة في ربيعها 15.. تحفظ أكثر من شطر كتاب الله تعالى.. على خلق ودين وحياء.. فجأة وبدون مقدمات.. وقع في حياتها أمر غريب لم تكن تتوقعه.. لقد تم اختطافها من قبل شخصين لا تعرفهما.. زجَّا بها في بيت لا تعرفه.. ثم خرجا وأغلقا عليها الباب بالمفتاح.. فما كان منها إلا أن قرأت بعضا من آيات الله البينات وإذ بباب البيت يفتح لها.. فخرجت هائمة لا تدري أين كانت ولا أين تصير.. حتى وصلت لمنزلها وهي على تلك الحال.. أخبرت أمها بما حدث.. لكن أمها لم تخبر أحدا، تأكدت الأم من سلامة ابنتها فحمدت الله تعالى على ذلك..

    مرت ثلاثة أشهر على حادث الاختطاف.. وإذ بالفتاة تتغير طباعها.. فصارت كثيرة الصمت.. صمتا ينطق حزناً وهماً وقلقاً.. سرعان ما انقلب هذا الصمت الحزين إلى بكاء الفينة بعد الأخرى.. حاول بعض المقربين منها التعرف على السبب.. فنجح في ذلك.. فحكت له قصة اختطافها القديمة.. لكنها أضافت شيئا جديدا.. أضافت أنها التقت بالخاطفين مرة أخرى فهدداها من جديد..

    بعدما انتهت من حديثها المتقطع بالبكاء والنحيب.. كانت المسؤولية الملقاة على كاهل صاحبنا أكبر من أن تتصور.. تصارعت في ذهنه مجموعة من الأسئلة.. دون أن يجد لها جوابا..

    من هما هذين الشخصين ؟؟؟ وماذا يريدان ؟؟؟

    وهل ما حكته عن قصة اختطافها صدق أم كذب ؟؟؟ خصوصا وأنها لا تتذكر أي تفاصيل عن الواقعة!! لا تتذكر البيت الذي سجنت فيه!! ولا حتى طريقة الاختطاف!! وبالمقابل تؤكد على أنها كانت بكامل وعيها ساعة الاختطاف!! وتؤكد على أنه لم يصبها منهما أي مكروه..

    وهنا وقف صاحبنا حائرا.. لا يدري ما يصنع.. سوى أن قال في خاطره : " أضغاث أحلام وما نحن بتاويل الاحلام بعالمين "..

    إن قصة هاته الفتاة تفوح منها رائحة الغرابة من كل حدب وصوب..

    فتاة ذات خلق ودين.. وصغيرة في السن والحجم.. لماذا تختطف من قبل شخصين لا تعرفهما.. وفي مكان مليئ بالمارة.. أمام أعين الناس ومرآهم؟؟؟

    لم لم تصرخ الفتاة أو تستنجذ بأحد؟؟؟

    لم لم تتذكر تفاصيل الاختطاف؟؟؟

    ثم هل وصلت البلادة بالخاطفين إلى حد أن يغلقا عليها الباب بالمفتاح دون أن يكبلاها أو يغلقا فمها حتى لا تطل من النافذة أو تصرخ فيكتشف أمرهما؟؟؟

    وهل صحيح أن الباب فتحت بقراءة القرآن الكريم؟!! وإذا كان الأمر كذلك.. فلم لم تقرأ القرآن قبل ذلك؟؟؟ فلربما شلت يداهما فلم يقدرا على اختطافها..

    وعندما خرجت من بيت الجريمة.. لم لا تتذكر المكان الذي يتواجد فيه.. أو حتى إشارة تدل عليه؟؟؟

    وأخيرا.. لم تعاملت الأم بشيء من التجاهل أمام هذه الواقعة الخطيرة التي تهدد مستقبل ابنتها؟؟؟ ألم يكن الأحرى بها أن تبلغ الأب بالأمر ثم هو يبلغ الشرطة للتحقيق في القضية؟؟؟

    كل هذه الأسئلة وغيرها كثيييييييييير.. لم يستطع صاحبنا إيجاد مخرج لها إلا بإحدى ثلاث :

    أولا : أن تكون الفتاة صادقة فيما تدعي.. وهذا أمر مستبعد.. لأنه لا ترابط بين الأحداث في هذه القصة.. ثم إن الغموض الذي يدور حولها يجعل منها قصة خيالية أقرب منها إلى الواقعية..

    ثانيا : أن تكون الفتاة كاذبة.. وهي تخفي ما هو أدهى وأمر.. وتريد أن تستتر بهذه القصة.. أو لعلها تريد الوصول إلى غاية ما.. لا يعلمها إلا هي..

    ثالثا : أن تكون مريضة مرضا نفسيا.. وهي تحتاج للعلاج.. فإن من الأمراض النفسية ما يشبه المس والسحر.. ومنه ما يجعل صاحبه يرى الأحلام ويعيش الواقع.. فتختلط عليه الأحلام بالواقع.. فلا يدري إلا وهو يحكي أحلامه على أنها واقع..

    إلى هنا أكون قد أتيت على آخر القصة.. التي حاولت جاهدا اختصارها.. لكن دون جدوى..

    بقي في الأخير أن أقول : إنني عايشت بعض الأحداث الأخيرة في هذه القصة.. وكنت ممن أصابه الذهول والحيرة من كثرة الغموض والطلاسم حول قصة فتاتنا الصغيرة.. وما زلت لحد الآن أشعر بالغموض وعدم اتضاح المعالم..وهاأنذا أطرحها الآن في هذا المنتدى عسى أن تشاركوني بعض ما أحس به تجاه هذه القصة..
    avatar
    kamar-net
    عضو برونزي
    عضو برونزي

    ذكر عدد الرسائل : 421
    تاريخ التسجيل : 11/01/2008

    رد: هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...

    مُساهمة من طرف kamar-net في الجمعة 25 أبريل - 5:04

    في انتظار ردودكم يا طيبين..
    avatar
    nour
    مراقب عام
    مراقب عام

    انثى عدد الرسائل : 624
    علم بلدي :
    تاريخ التسجيل : 09/01/2008

    رد: هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...

    مُساهمة من طرف nour في الجمعة 25 أبريل - 16:28

    سبحان الله قصة غريبة فعلا ....

    فاطمة
    مشرفه
    مشرفه

    انثى عدد الرسائل : 268
    تاريخ التسجيل : 09/01/2008

    رد: هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...

    مُساهمة من طرف فاطمة في السبت 26 أبريل - 2:31

    قرأت هذه القصة عدة مرات
    و الله يا أخي ما فهمت والوا
    فعلا قصة غريبة و محيرة
    avatar
    kamar-net
    عضو برونزي
    عضو برونزي

    ذكر عدد الرسائل : 421
    تاريخ التسجيل : 11/01/2008

    رد: هل تصدق هذه القصة ؟؟؟ قصة فتاة...

    مُساهمة من طرف kamar-net في السبت 26 أبريل - 12:56

    هههههههه إلى هذه الدرجة أختي فاطمة..
    شكرا على مشاركتكما..
    أنا أحس بنفس الشعور.. لهذا كتبت القصة.. لأرى هل هناك من يكون عنده شعور آخر..

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 21 نوفمبر - 4:50